Wednesday, July 15, 2009

علشان ترتاح


هي طلبت منه يبعد

علشان ترتاح ... في حياتها

وبثقة شديدة منه

وافق هو على طلبها


بعد ماسابها ونزل من البيت

شالت فيشة التليفون

وقفلت الموبايل


دخلت الحمام تستمتع بدش بالمية الساقعة

واحساس السيراميك الساقع تحت رجلها

بيدغدها ويحسسها براحة الحرية


تلبس برنسها

وتسيب شعرها مبلول

من غير ما تنشفه بالفوطة


تفتح المروحة وتقف قدامها

تغمض عنيها فى نشوة

أصلها بتعشق الهوا الساقع


تبص للمروحة وتردد كلمات

شجرة _ بير_زرار


بتحب تسمع صوت الكلام

اللي فيه حرف ر

وهى بتنطقه قدام المروحة

روحها بتتزغزغ لما تسمع الصوت ده

علشان بيعمل صوت لذيذ

صوت زي تكسير بسكويت

او قرقشة خيارياية صابحة


شعرها يبطل ينقط مية

لكن مازال مبلول


تكح كحة صغنونة

نفسها الكبيرة العاقلة تقولها هيجيلك برد

نفسها الصغنونة الشقية تهز اكتافها

و تقولها مش مشكلة


تقرر انها تفضل لابسة برنسها

ومش هتقيد جسمها

بأساتك أندر وير ولا حمالات برا

ومش هتسرح شعرها

هتسيبه ينشف بجنونه


مجرد لمسة من زبدة الكاكاو على شفايفها

ولحسة صغنونة من كريم مرطب على خدودها

ولوشن بريحة الورد على باقى جسمها

وخلاص على كدة


تعمل لنفسها مج كاكاو سخن ملهلب

وتشغل الكمبيوتر على أغنية

Bang bang

بتعشق الأغنية دى

بتسحر روحها وبتدوبها

وبتاخدها لعالم فى خيالها

مافيهوش غيرها وغيره


تقعد فى سريرها

و تطفى نور الاباجورة

وتحضن مج الكاكاو بايديها الاتنين

وتمزمز فيه بروقان بال

وبإستمتاع بوحدتها


يخلص الكاكاو وتتعاد الاغنية

تحط المج على الكمودينو

وتقلع برنسها

وتحت الكوفيرتة تغطي جسمها

المتحرر من كل الأساتك


ورغم تحرر جسمها

اللى خلاها تروح فى النوم

إلا انها كانت محتاجة

بوسة منه فوق جبينها

علشان ترتاح ... فى النوم



إنتهى


بت خيخة وأى كلام

Monday, July 06, 2009

إحترموا أطفالكم يحترموكم


أه لساني طويل

أه بقول ألفاظ أبيحة

أه بهرج تهريج سافل

أه بتفرج على فيديو كليب

اه بسمع خالدة الذكر هيفاء وهبى

وهى بتشدو برائعتها

رجب حوش صاحبك عني


لكن


مع شريف

انا أم بقها مابيخرجش منه العيبة أبداااااااااااا


مع شريف

انا أم لسانها بينقط عسل

وبتنده لأبنها بتقوله يا حبيب قلبى


مع شريف

أنا أم بتتفرج على توم وجيرى وبتسمع فيروز


مع شريف

أنا أم بتصلي فرضها

وبتطلب من إبنها انه يقرا قرأن معاها


مع شريف

انا أم بتعتذر لو غلطت فى حق إبنها


مع شريف

انا أم بتستأذن قبل ما تلعب بالمكعبات بتاعته


مع شريف

أنا أم بتعتذر لو كسرت لعبة إبنها غصب عنها


مع شريف

أنا أم بتقول ممكن ولو سمحت لأبنها

لو عايزاه يجبلي إزازة مية


مع شريف

أنا أم لو زعلت من إبنها

بتقوله أنت وحش وأنا زعلانة منك

ومش بستخدم ألفاظ منيلة بنيلة

زي حيوان وكلب وحمار وسافل


مع شريف

أنا أم بتقرص لباليب ابنها لو كرر الغلطة

لكن مش بضربه بالشبشب ولا على وشه بالقلم


مع شريف

أنا أم بتمنع نفسها وبتمنع أى حد

إنه يقول أى لفظ مش مظبوط قدام إبنها


مع شريف

أنا أم بتمنع أى حد أنه يهرج مع إبنها

تهريج يحتوي على ألفاظ مش كويسة


مع شريف

أنا أم ماعلمتش إبني

إنه يتف على عمو وعلى طنط على سبيل التهريج

لحد هذه الحظة مش عارفة ايه وجه المتعة

فى ان الاب او الام يعلموا عيالهم حكاية التف دى

وتلاقى الاب من دول بيقول لابنه

تف على عمو يا حبيبى

وعمو ده ممكن يكون اخو الاب


مع شريف

أنا أم منعت الأب إنه يشرب سجاير قدام ابنه

علشان أنا أم مقتنعة إن الاب بيكون قدوة لأبنه

ولو الأب شرب سجاير قدام إبنه

ممكن فى يوم الإبن يحط القلم فى بقه

ويقولي بشرب سجاير زي بابي

وساعتها مش هابقى طايقة الأب

لو كان ده تاثيره على الإبن


مع شريف

أنا أم بتحترم خصوصيات إبنها


مع شريف

أنا أم بقول شكرا لإبني لما يساعدني في أي حاجة



والنتيجة كالأتي


شريف لما يندهلي بيقولي يا حبيبة قلبي


شريف لما بيغلط بيقولى انا اسف يا مامى ماتزعليش منى


شريف لما يزعل مني بيقولى مامي انتى وحشة


شريف لما بقول قدامه لفظ وحش غصب عني

بيقولى مامى الكلمة دى عيب


شريف لما بيدعيلي بيقولى

يارب الجنة تحبك وربنا يحبك والناس تحبك


شريف لما يشوفني قاعدة على الكنبة

ورافعة رجلي عليها وهي فيها الشبشب

بيقولي مامى ماتحطيش الشبشب على الكنبة علشان كدة غلط


شريف لما بيشوف حد بيشرب سجاير

بيهمس فى ودني وبيقولى

مامى الحقى عمو بيشرب سجارة يع


شريف لما بيغني بيقول

الله على حبك انت مابحبش غيرك انت

ويسكت شوية ويتمعن فى كلمات الاغنية

ويقولى بس انا بحب الناس كلها


شريف لما كسرتله لعبته غصب عنى

وقلتله أنا اسفة ماتزعلش منى

قاللى ولا يهمك يا مامى حصل خير

انا مش زعلان منك ... بس ابقى خدى بالك المرة الجاية


شريف لما يحب يفتح الدرج بتاعي بيستأذن مني الأول


شريف بيقول اتفضل لما يدى لحد حاجة

وبيقول شكرا لما ياخد من حد حاجة


شريف لما زعقتله بدون وجه حق

قالى انتى وحشة يا مامى

وبعد شويه لما لاقانى مطنشاه

قالى انتى مش هتقوليلى انا اسفة

ولما قلتله انا اسفة... انت لسة زعلان منى؟

قالى خلاص مش زعلان

بس ماتزعقليش تانى وماتزعلنيش منك تانى


شريف من كام يوم لما كان بياكل و طلبت منه

انه يفتح بقه و يقطم الخياراية

سألني وهو قلقان وقالي مامي

هى طنط دعاء هاتقطم رقبة رقية

زى ما انا بقطم الخياراية كدة برضه؟


انا أم بتحترم إبنها

والنتيجة إن شريف بقى طفل بيحترم الجميع



أصحابي بيتهموني إني بربي شريف بطريقة مثالية جدا

في زمن و مجتمع لا ينفع معهم المثالية

ورأيي إن تربيتى لإبني هى التربية الصح

وإن لو كل أم ربت إبنها كويس

مش هايبقى فيه مجتمع سافل

لأن بمرور الزمن

أطفالنا هيكونوا هما المجتمع

ولما إحنا نربي عيالنا صح

المجتمع كله هايطلع متربي صح



أنا ماطلبتش من حد إنه يربي إبنه بطريقتي

لكن ماتطلبوش مني إني أربي إبني بطريقتكم

لكم تربيتكم ولي تربيتى



بس خلاص


وكل الكلام اللى فوق ده

نطلع منه بحاجة واحدة بس

محدش يهرج مع إبنه ويعضه فى الأظؤظة

علشان اللى تعضوه النهاردة فى أظؤظته

هايجي بكرة وانتوا بتغسلوا المواعين

ويعضكم فى أظؤظتكم

وما ادراكم بعضة الأظؤظة

بتوجع جدااااااااااااااااااااا



إنتهى


بت خيخة وأي كلام

users online