Tuesday, March 16, 2010

عـــيـــون الـــقـــلـــب







يسمع صوت اقدام مسرعة





فيتأهب فى مقعده مترقب





مشرئب برأسه





يهدأ صوت الاقدام



ويسمع طرقات انامل على باب الغرفة





يسأل : مين؟





تجاوبه بشقاوة من وراء الباب: انا الميلامين



يقول بفرحة: ادخلي



تدخل الغرفة



وتقول له بصخب طفلة



ــــ صباح الفل على الحلوين.... جاهز؟





ترتسم على شفتيه ابتسامة مشرقة ويقول



ـــــ جاهز من بدرى



ـــــ طب يلا بينا





يقوم من مقعده يمشى محاذيا الحائط





يمد يده بالسلام





تأخذ يده بين يديها





وتسلم عليه بحرارة وتتمسك بيديه





وترفض ان يفلتها منها





يتمشيان حتى الحديقة الامامية للمنزل





ويجلسان فى مقعدان من الخوص تحت شجرة جوافة





تسأله عن احواله





وعن انجازاته اليومية





يحكى بفرح طفل





انه استطاع بمفرده ان يختار قميصا نظيفا





تساله فى دهشة





_وازاى عرفت انه نضيف؟





قال لها ضاحكا





_شميته





تضحك _ يضحك





تهدأ ضحكتها ويتبقى منها تلك الابتسامة المرتسمة على شفتيها





وتمعن النظر فى وجهه المشرق بالضحكة





وتشرد فى عينيه الملتمعة من أثر الضحك





يتسال عن سبب شرودها





ويسالها باسما





_بتبصيلى كدة ليه؟





تجاوبه دون تفكير





_عيونك حلوة وانت بتضحك





تفلت منه نظرة ارتباك





تربت على يديه وتمازحه :انتي بتتكسفي يا بطة؟





_انتى مش هاتبطلي جرأتك دى





_معاك انت؟...لاااااااااااأ





_اشمعنى يعنى؟





_اصل تعبيرات وشك تجنن لما بتتخض مني





مش معقول احرم نفسى من التعبيرات دى





_انتى شريرة على فكرة





_ايوة انا فعلا شريرة جدا





وعلشان كدة جبت معايا النهاردة رواية





واحة الغروب وهاسيبها هنا على التربيزة وهامشى





تتصنع الغضب وتهم بالقيام





يمد يده يمسك يدها : قعدى ماتبقيش رخمة؟





ــــ ناس ماتجيش غير بالعين الحمرا





_انا لا شوفت احمر ولا ازرق





_وحياتك عندى انا وراك لحد ماوريك الوان الطيف





يضحك_ تضحك





تمسك الرواية





تقرأ مقطع





مقطع اخر





مقطع ثالث



يستمع اليها بتركيز



ويعيش بخياله فى احداث الرواية





وتندمج هي فى القراءة





ويتهدج صوتها





وتتسارع انفاسها



يفيق من خياله على صوتها المتهدج





وتفيق من اندماجها على اصابع يديه



تبحث فى وجهها عن ضالة



تتخبط انامله فى شفتيها وانفها





تصمت_ تندهش من فعله_ تفغر فاهها



تستقر يديه على وجنتيها





ويمسك وجهها بين يديه



وينظر الى اللا شئ فيه





يقول لها بحنان





_بتبقى جميلة اوى وانتى مندمجة فى القراية



تنظر له صامتة مدهوشة





يقترب منها



ويقرب رأسها من رأسه





يقبلها فى جبينها





ترتبك





تبكى فى صمت



تشعر بدموعها مختنقة فى الحلق





يشعر بارتباكها



يترك راسها



يدفن يديه بين ركبتيه فى حرج



يطأطئ رأسه





يعتذرعن تصرفه



تزدرد دموعها المخنوقة فى حلقها



تحاول تخفيف عنه الحرج









وتتسال مازحة اياه بصوت ضاحك مشوب ببكاء



ــــ وانت عرفت منين انى جميلة







هو انت شايف حاجة يا كداب؟



يرفع رأسه وينظر فى اتجاه صوتها





و يضع سبابته على صدره مكان القلب ويقول





_ شوفتك بعيون قلبي





تسكت



تربت على كتفه





تقبله فى جبينه





وتكمل قراءة الرواية له












انتهى












بت خيخة وأي كلام

26 comments:

Anonymous said...

السلام عليكم يا نوران
بوست جميل جدا تسلم ايديكي
انا اسمي فداء ومتابعة من زمان جدا يمكن من سنتين
و بقالي سنة .. من بعد الحرب على غزة مش دخلت صفحتك
وتفاجئت بالاحداث اللي عندك
انا بحب مدونتك جدا
:)

فدا

Anonymous said...

السلام عليكم يا نوران
بوست جميل جدا جدا
انا متابعة من سنتين
لكن انقطعت من بعد الحرب على غزة

!! a7mad sala7 !! said...

:)

safa7_karmooz said...

بتعرفى ازاى تلمسى الناس يا خيخة

نايس ون ;)

Romancia said...

بوست حلو اوى مليان بصور رقيقه بجد اوى تسلم ايدك

هي وظروفها said...

ازيك يا نور

جميله قصتك قوي

شقاوه البنوته حلوه قوي

شقاوه جميله كده

تخللي الواحد يسرح معاها

ويتمناها فتاه احلامه

جميل قوي الاحساس المشترك

وخصوصا اخفاء الدمعه من اجل اسعاد الاخر

اد ايه جراتها الجميله تشبع فضول وحب وعشق حبيبها ليها

شريف عامل ايه يا نورا

كده تقولو هتحصلونا علي الكورنيش ومتجوش

شريف خد رقم كام موزه صارحيني

ربنا يباركلك فيه ماشاء الله لا قوه الا بلله

سلميلي عليه قوي الفقري ده

إيمان said...

الله بجد قصة جميه ورقيقه

هو فى اكثر شفافية من عيون القلب

~ Koki ~ said...

بوست اكتر من رائع بجد
الناس دى بحسها احسن مننا بمراحل .. يمكن عشان عنيهم متلوثتش باحداث الدنيا البشعه .. بيحكموا بالشخصيه والروح مش بالجمال .. بيبقوا شفافين اوى واحساسهم دايما عالى :)

سمع هوص (Abo 3li) said...

يبنتي حرام عليكي... ايه البتعمليه فينا ده..بجد لما بتبقي عاوزة البيقرا يتأثر... يتأثر ... اول حاجة اقراها علي الصبح كده تبقي حزينة كده...

بس بوست جامد جدا يانور... تسلم ايدك

تحياتي لشريف
صباحك زي الفل

Anonymous said...

سخيفة كالعادة

Anonymous said...

تسلم إيدك

قوس قزح said...

لما بتتكلمى عن المشاعر الجميلة بتعرفى توصليها صح اوى للناس

كل عيد ام و انتى محققة لشريف اللى تتمنيه فى تربيته

سمع هوص (Abo 3li) said...

انا اسف يانوران اني بتدخل.. بس حقيقي الرسالة استفزتني... لاني بكره التناقض في القول والعمل..
عبدالله: النصيحة في العلن فضيحة... وبغض النظر عن كون نصيحتك سليمة او لأ .. وبغض النظر برضه عن فحواها وهدفها... بس النصيحة بالشكل ده مبتبقاش نصيحة...
ياريت قبل ماتنصح ... تراجع نفسك.. وتراجع ازاي تكون النصيحة
علشان متتحولش لذم... وشتيمة
http://islam.aljayyash.net/encyclopedia/book-2-23 ياريت تدخل اللينك ده

حصان المرجيحة said...

المشكلة اني مافهمتش
دي تبقي بنته و للا خطيبته
هههههههههه

LiNa Sh said...

رهيبـــة
رهيبــــــة بجد
رائـــعــــة
مش لاقية وصف أجمد من كدا عشان أوصف البوست دا

أنا متابعة المدونة دي من سنة تقريباً
بس مابعلقش
أوقات مابيعجبنيش كلام لدرجة إني ببقى عايزة ادخل اتخانق معاكي
:D
وأوقات بتعجبني طريقة تفكير معينة حتى لو كانت غير مقبولة للبعض أو للمعظم

أوقات بتضايق من جرأتك
وأوقات ببقى عايزة أقول لك خفّي شوية من الصراحة

كل دا ماكانش بيستفزني إني أدخل أعلّق
قد ما البوست دا "عيون القلب" خلاني اعلق
همممممم
لأ وفي كمان واحد
اللي هو كان
34

في رأيي دول من أحلى كتاباتك
استمري ع النهج دا يا نوررا
بتبدعي فيه ماشاء الله
:)

نسيت أقول السلام عليكم
:)

Mo7ammed said...

جميلة

تسلم ايدك يا خيخه هانم

Shaimaa said...

قصة روعة
سلمت أناملك يا نوران

esraa said...

حلو اوي بجد
:)

عبد الجليل said...

راااااااائعه
عبد الجليل

معتز محمدي said...

هو فيه كدا في الدنيا

دي تبقي جنة بجد

كيكى عوووووو said...

صمت_ تندهش من فعله_ تفغر فاهها

تستقر يديه على وجنتيها

ويمسك وجهها بين يديه

وينظر الى اللا شئ فيه
انا اتخيلت المشهد دة بكل تفاصيلوا
ياااااااااااااااااااه
عوووووووووووو

هراء لا داعى له ..... said...

هو وصفك و طريقتك فى نقل المشاعر هايلين جدا
دى أعتقد الناس مجمعة عليها

لكن أنا عندى حاجة وقفت فى صدرى

و هى إن واضح إن الإتنين مفيش ما بينهم علاقة شرعية تسمح بالنوعية دى و القدر دا من الإختلاط

و دى مشكلة يمكن وقعنا فيها كلنا و إحنا بنكتب و هى إننا بنتمثل الأفلام و الروايات العربى بتاعتنا المحرضة على الفساد

السلوك الإنسانى بيتنقل بالمحاكاة و بالعادة
فلما الواحد يبقى محاصر يوميا بقصص و أفلام و جرانين هنقول على أقل تقدير إنها مش بتدى التقدير الكافى لأهمية الحب أو العواطف المبنية على علاقات شرعية سليمة

و فى المقابل بنتساهل مع ما تعلمناه من الغرب من عاداتهم و من طريقتهم فى
تصوير مشاعرهم


دا كله بيساهم فى خلق حالة من الإستهانة فى المجتمع بالمرجعيات و الثوابت الدينية و الإجتماعية


فى المدونات شوفت ناس كتير موهبتهم قوية و إختيار المواضيع ممتاز ...بس فاضل تتفصل و تتقاس على مسطرة و مقياس هذه الأية

( و ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )

أبو حميد said...

حلوة
.
.
.
تصفيق (هادىء ودافىء غير حاد)

سمكه واحده said...

تحسي ان الواحد كان قاعد معاهم ولامس كل حركه وكل فعل وكل رد فعل

لا جميله بجد
تسلم ايدك

الشنكوتي الكبير said...

يا نوران محدش عارف
رومانسيه ولا بلطجيه

بجحه ولا مكسوفه
جدعه ولا ندله

مؤدبه ولا لسانها عايز قطعه
تعرفي التفسير الوحيد اللي لقيته ليكي
انك فنانه
بتعيشي كل الحالات وكل مود تقابليه بتعيشيه لأخر قطره زي ما بيقولوا

علشان كده ساعه جنان وساعه حنان

سلام يا فنان

سلااااااااااااااااااااام
اخوكي ايهاب

ميرا ( وومن ) said...

الله

اللهم أنعم علينا بنعمة البصيرة

users online