Thursday, September 29, 2011

رسـالـة إلـى رجـل أعـرفـه .. ولا يـعـرفـنـي



التقيتك بالصدفة البحتة جداااا

كنت ابحث عن شيئا ما

فــــأوصلني بك محرك البحث جوجل

دفعني فضولي لأن اعرف من وراء هذا الاسم

فدخلت هناك وغرقت في سطورك

***

لا أعرف كم عدد الليالي التى سهرتها

وانا اقرأ فوق ما يقرب من الف تدوينة

***

و لا اعرف احدا يتابعك غيري

هكذا تشير التعليقات الغير موجودة

وهكذا يشير عداد زوارك

زائر واحد في اليوم هو أنا اذن

وزائران على اقصى تقدير

المنطق يقول انهما انا وانت

***

عن عمد اترك تعليق تحت بند مجهول

فلا اريدك ان تتتبعني عن طريق الأكونت الخاص بي

ولا اريدك ان تعرفني كما عرفتك

ولا اريدك ان تقرأني مثلما قرأتك

و تعليقاتي تحمل الحيادية

فلا تعرف اذا كنت ذكر ام انثى

***

كنت ارى الفرحة في عيونك عندما تقرأ تعليقي

الفرحة بأن .. " حد اخيرا عبرك وسابلك تعليق"

ورغم اقتضاب تعليقاتي الحيادية وقـِلتها

الا انى كنت اجدك تسهب فى الرد عليَ

وكأنما كان تعليقي هو القشة التي تتعلق بها انت

قشة تنجيك من غرق الوحدة

قشة تجعلك تعرف بان لك مريدين

حتى ولو كان مريدونك

هم شخص واحد فقط " بيعبرك كل فين وفين"

***

وكنت انت _ دون ان تعرف_ انيسى وقت الحزن

وكنت الوحيد القادر

على ان ترسم فوق وجهى ملامح الدهشة الجياشة

ورغم تأثري بكلماتك في الكثير من الأحيان

إلا أنني لم أذرف الدموع

"أصل أنا مبيعطش بالساهل"

ولكنك كنت الوحيد القادر على إسكاتي إذا ما بكيت يوما

***

لم أدمن شيئا من قبل

اللهم إلا البيبسي

فانا من دون البيبسى

افقد نصف اعصابي

والنصف الاخر غير متواجد اصلا


و أعرف عن نفسي بأن لا شيء يتحكم في

وانني قادرة على ان اكبح جماح نفسي

امام أي شيء أريده لا استطيع الوصول اليه

ولكن معك

عرفت معنى الإدمان

وعرفت معنى ان يكون الباب مغلق

وعرفت معنى القلق

وعرفت معنى الإنتظار

وعرفت معنى الغيظ

وعرفت إحساس

داليا ومروة وأم آية ومحمد واسامة و وليد وغيرهم

لما اقفل المدونة شوية

والاقيهم بعاتينلي ايميلات مفادها

"يا خوخة افتحى المدونة

حتى لو مش كاتبة حاجة جديدة

احنا بنحب نقرا في اللي فات"


جرى إيه يا بشر

هو اللي بعمله في الناس

هيطلع عليا ولا إيييييييييييييييه ؟

***

رغم اعجابي الشديد بما تكتب وبإسلوبك المميز جدااااا

إلا إني لم اكن اهتم كثيرا بمتابعتك بصورة يومية

فمعرفتي انك متاح دائما حين احتاج لقراءة جديدك

كانت كفيلة بان تجعلني لا اشتاق لزيارتك باستمرار

وكنت اقول لنفسي بغرور

تكفيه زيارة مني كل شهر او زياراتان على اقصى تقدير


ولكن كانت الطامة الكبري لي

حينما قررت ان اتلصص على كتاباتك

فى متصف ليلة حزينة مررت بها

فوجدت مدونتك مغلقة

ولأصدقك القول

لم اهتم حينها كثيرا

و قلت لنفسي بثقة مليئة بالغرور

بكرة هالاقيه فاتحها

وجاء بكرة

وجاء بعد بكرة

ومرت ايام واسبوع واسبوعين

وها نحن على مشارف مرور تلات اسابيع تقريبا

ومازالت مدونتك مغلقة

وغير مسموح لأحد ان يقرائها غير المدعويين فقط

وظهرت الحقيقة جلية امامي

ويجب الإعتراف بها دون غرور

لـــقـــد ادمـــنـــت كـــتـــابـــاتـــك

***

لا أعرف إيميلك الخاص

كي اراسلك واطلب منك السماح بإضافتي

وحتى لو كنت اعرفه لم اكن لأرسل لك

فأنا لا اريدك أن تعرفني

***

أعرف إنك لن تقرأ هذه التدوينة

لانك لا تترك تعليقا عند أحد

لذلك اعتقد انك ايضا لا تقرأ لأحد

واضح انك بتكتب وخلاص

ود اجمل مافيك


بس انا بكتب البوست ده

لأني محتارة

لما هو مافيش حد غيري تقريبا بيقرالك

انت بتقفل مدونتك ليه ؟

معقول تكون إنعزالي لدرجة ان تعليقاتي عندك قلقتك

و مش عايز حد يشوفك خالص؟

طيب لو كنت كدة

انا اوعدك انى اقرا من سكات ومش هاكتب اى تعليق


أرجوك يا ....

تصدق انا معرفش اسمك إيه


ارجوك افتح مدونتك تاني

"وحتى لو مش كاتب حاجة جديدة .... انا بحب اقرا فى اللي فات"

_____

إنــتــهــى

Thursday, September 15, 2011

45




45 يوم علي ذمة الصبر





45 يوم على ذمة الثبات





45 يوم على ذمة الجهاد





45 يوم على ذمة التعافي





45 يوم على ذمة التناسي





45 يوم على ذمة التركيز





45 يوم على ذمة البدايات





45 يوم على ذمة الإختبار



45 يوم على ذمة الرحيل





45 يوم على ذمة الحساب





45 يوم على ذمة الإبتعاد





45 يوم على ذمة النقاهة



45 يوم على ذمة الغياب





45 يوم على ذمة المحاولة





45 يوم على ذمة الـثـقـة





45 يوم على ذمة الإستغناء





45 يوم على ذمة الإكتفاء





45 يوم على ذمة الإنقطاع





45 يوم على ذمة الصدق





45 يوم على ذمة الإستمرار





45 يوم على ذمة الطاعة





45 يوم على ذمة التجريب





45 يوم على ذمة الإنعزال





45 يوم على ذمة الإدراك



45 يوم على ذمة الخير



45 يوم على ذمة الإعتذار



45 يوم على ذمة الإنتظار



45 يوم على ذمة الأمومة



45 يوم على ذمة اللقاء



45 يوم على ذمة التغيير



45 يوم على ذمة العهد



45 يوم على ذمة الإخلاص



45 يوم على ذمة المعرفة



45 يوم على ذمة الإمتناع



45 يوم على ذمة الترقب



45 يوم على ذمة التحدي



45 يوم على ذمة الأمان



45 يوم على ذمة الرفض



45 يوم على ذمة الإطلاع



45 يوم على ذمة الحماس



45 يوم على ذمة الاحلام



45 يوم على ذمة الإستسلام



45 يوم على ذمة المقاومة



45 يوم على ذمة الإستطاعة



45 يوم على ذمة الخلاص









___









إنــتــهــى

Sunday, September 11, 2011

رغـــبـــة دنـــيـــئـــة


تنتابني من حين لأخر رغبة " دنـيـئـة "

في أن أكتب تدوينة

تحتوي على ألفاظ ومصطلحات " مــكــلــكــعــة "


كـمصطلح " الأغوار السحيقة "


أو ... " الهواجس الداخلية المتناقضة"


او قد أستخدم لفظة .... " يتماهى "

التى لا اعرف معناها حتى


او لربما اجرب أن استخدم مصطلح

" أصالة التجريب تتجلى في مدى صيرورة القول "


او ربما تجرفني الحماسة و يأخذني تيار الإبداع

فأجدنى وقد كتبت جملة طويلة عريضة

كــ .......

" لم تصطخب الرغوة

بقدر ما نشأت مجموعة بلورات شفافة

جمعت لنا في داخلها تاريخنا بأكمله "

***

لا أعرف ما سبب تلك الرغبة الدنـيـئـة


هل هو نوع من انواع

المنظرة على خلق الله

بإني بعرف كلام مكلكع _ مش فاهماه _ وهما لأ


ام هو نوع من انواع

العقاب النفسي للقراء الأفاضل

ورغبة فى تطفيشهم من مدونتي

!!!


حقا لا أعرف ما السبب

ولكن كل ما أعرفه هو اننى اريد

أن أنفس عن تلك الرغبة

حتى لا أختنق بها


ولكن المشكلة تكمن حقاً

في أننى لا أدري ما موضوع التدوينة

التى قد تحتوى على ألفاظ ومصطلحات كهذه


ولحين إيجاد موضوع يتناسب و تلك المصطلحات المكلكعة

فأنا قررت ان أبدء بالتنفيس عن رغبتي

وذلك من خلال كتابة التدوينة

" التي انتهيتم من قرائتها لتوكم "


وشكراً

*****

اه صحيح .... نسيت اقولكم على ملحوظة مهمة

في حال اذا استعصى عليكم فهم هذه التدوينة

اود ان اعلمكم انها تدوينة ساخرة

وعليه ... يجب ان تحتوى تعليقاتكم

على الــ " ههههههههههههههههه "

ـــــــــــ

إنــتــهــى

Monday, September 05, 2011

شـــيءٌ عـــالـــق بالـــذاكـــرة



كان المكان يضج بأصحاب الأنفاس العميقة اللاهثة

وكانت هى تحس بوطأتهم وهم يدوسونها بأحذيتهم

كانت تسمعهم وهم ينشرون أرقامهم وأسمائهم السرية

وكانوا يعترفون بأن كل الأشياء مخترقة

حينها أيقنت من حدسها

"ماخفي كان أعظم ..... قد انكشف"


سألت نفسها : اذن لماذا الخوف؟


وربما كان هذا السؤال

هو اساس هدوئها واستكانتها تحت احذيتهم


وحينما ضغطوا بأحذيتهم أكثر

قررت ان تقاوم

فرفعت صوتها لتعلن عن وجودها :

كــِــــــــــلاب

هكذا وصمتهم


حينها ثاروا:

ماذا ؟ ... ماذا يا بنت الـ...... ؟


اجابت بثقة رغم الوهن :

هي ليلتكم إذن ... ليلة الشياطين


تكفلت الضربات المجنونة بكتم بقية كلامها النازف


ومع دفقات الدم المنبثقة من فمها اللصيق بالأرض قالت :

" والله عزيز ذو انتقام"


فلم يسمعها سواها

____

أخر الكلام

أكـــتـــب كـــي أنـــســـى


Thursday, September 01, 2011

بـــابـــا


اليوم حاولت جاهدة ان اعصم نفسي من التفكير فيك

وعندما فشلت

قررت ان اعترف بعلتي

وان اكتب عنك

علني اتحرر من شعورى بافتقادك

**

اريد ان اكتب عن وجودك الدائم رغم غيابك

كندبة لا تخفي على احد مهما اجتهدت في اخفائها

**

اريد ان اكتب عن خوفي ان انساك

لذلك اكتب عنك

**

اريد ان اكتب عن تلك الثغرة في الروح

التى خلفها رحيلك

فتسللت انا منها فأوشكت روحي على الفناء

**

اريد ان اكتب عن تلك الندبة

التى تتوسط صدرك كشق طولي

اثر عملية تغيير شرايين بالقلب

والتى اصابتني بقشعريرة

عندما لمحتها من تحت جلبابك

( لما نسيت مرة تقفل الزراير)

**

اريد ان اكتب عن طعم حضنك

الذى ماعدت اتذكره

والذي ضمني مرات معدودات

( علشان انا مابحبش حد يلمسني)

**

اريد ان اكتب عن رأيك في حذائي الاسود

( انتى اتلغبطتى يا مرمر ودخلتي محل جـِـزم رجالي ولا إيه )

**

اريد ان اكتب عن محاولاتي الغير متعمدة

في خلق نسخة منك

في صورة زوجي الثاني "سابقا"

واجباره على ان يناديني بـــ مرمر

واجباره على ان يقرأ القرأن بصوت عالي

واجباره على ان يرتدي جلباب عند نزوله للصلاة

واقناع نفسي بعد ذلك بأنه

( شبهك أوي)

**

اريد ان اكتب عن

عقابي لك

ونقمى عليك

وانتقامى منك

لانك رحلت

ففعلت كل ما تكرهه

وابتعدت عن كل ما تحبه

قال لي صديق ان الموت رغبة وليس نتيجة

رغبة فى الإنتهاء

هل حقا رغبت فى ان ترحل ؟

اذا كنت كذلك

فأنا الومك على رغبتك

والومك على رحيلك

والومك على ما وصلت اليه بعدك

**

اريد ان اكتب عن احتياجي لك دون احتياج

ولكن مجرد وجودك دون ان تفعل شيء

كان كفيل بأن يبعد عني أذى البشر وغدر الدنيا

هكذا أحب أن أشعر

حتى ولو كانت تلك مجرد كلمات نابعة من خيالى

وان وجودك في الحقيقة لم يكن ليمنع عني أي أذى

**

اريد ان اكتب عن كل ضعف

وكل عجز وكل افتقاد في غيابك

**

اريد ان اكتب باني

كنت بحبك اوي

ومكونتش واخدة بالي

مكونتش واخدة بالي انى بحبك

ومكونتش واخدة بالي انك بتحبنا اوي كدة

**

اريد ان اكتب

بإنى من غيرك ... مـــتـــفـــتـــفـــتـــة

مـــتـــفـــتـــفـــتـــة اوي يا بابا

_____

إنــتــهــى

users online