Friday, August 31, 2012

أيـام فـي اسـكـتـلـنـدا





صورة لبحيرة لوخ لوموند



________________





ترتخي اعصابي
فينساب من يدى كوب البيرة
التى لا تخالف شرع الله
فيتهشم الكوب
يخرج زوجي مسرعا من غرفته على صوت الطرااااخ
يستفسر عن الحدث
فأصمت قليلا ثم انفجر في البكاء
واقول له من خلال دموعى
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
**
أنوي الصيام
استيقظ بعد الفجر بدقائق
ألتهم بعض حبات الـ إم أند إمز الملونة
أقنع نفسي بإني ما زلت صائمة
فأمتنع عن شرب الماء
وأشرب بدلا منه
فنجان شاي مزود ببعض قطرات من الحليب
**
برنامج السكايب
يشبه ذاك المقعد الذى تلتقي به
بعد سيرك لعدة أميال بدون ان تشعر بذرة تعب
و ما ان تجلس على ذاك المقعد
حتى تجد نفسك _ فجأة _ متعب جدا
ومرهق بشكل لا يوصف
برنامج السكايب مثله مثل هذا المقعد
يجعلك تشعر بكم الوحشة البشعة والفقد القاتل
بمجرد ان ترى وجه احبابك الذين يبعدون عنك بالأميال
وخاصة لو كان وجه من تحادثه هو إبنك
**
عزازيل .. مملة
تستهلك منى وقت طويل لقرائتها ولإيستعابها
لم اعد اقرئها بفعل الإستمتاع
ولكن بفعل الواجب
**
أحوم حول زوجي وهو منشغل بعمله على اللاب توب
وازعجه بدندنتي لأغنية
كل بلاد الدنيا جميلة لكن اجمل من بلدي لا
لا لا لا لا لا لا لا لاااااااااا
وبحب الدنيا دي بحالها لكن اكتر من بلدي لا
لا لا لا لا لا لا لاااااااا
يقذفني زوجي بالوسادة
فأصرخ ضاحكة
فيقوم ليمسكني
أجري منه وأغني نفس الأغنية بصوت أعلى
ينجح زوجي في إمساكي
ويعضني في كتفي الأيمن
ويقول لي ضاحكاً : حاضر .. هانرجع مصر يا زنانة

**
بدأت تتكون لديّ موهبة قراءة الندبات بطريقة برايل
مجرد ان اتحسسها بأصابعي حتى أعرف سببها و تاريخها
**
ارفع صورة جمال عبد الناصر
الموضوعة فوق فراشي
انفض من عليها الغبار
واقرأ _ للمرة المليون _ إهداء صديقي لي المكتوب على ظهرها
كم أحسدك لأنكِ ولدتِ فى مثل يوم ميلاد هذا الزعيم
ابتسم للإهداء واعيد تعليقها
قديما كان يسألنى صغيري من هذا؟
فأقول له جدك جمال عبد الناصر
يسألنى هل هو والدك ام والد والدي ؟
فأقول له انه والد كل المصريين
يستفسر اكثر
فأقول له
ده الزعيم ..اللي مفيش بعده زعيم
**
تستوقفنى زوجته في الطريق
اتعجب لسفورها واتسائل بينى وبين نفسي
لماذا لا ترتدى غطاء رأسها
تحاول هي الإعتداء علي
اطلب منها ان تهدأ
و اشرح لها ان كل ما بينى وبين زوجها قد انتهى
واننى قد طلقت منه منذ زمن وتزوجت بأخر
لذا فلا داعى لأن تقلق مني
وان عليها ان تتحلى بالثقة بالنفس
لا تستمع لي و تستغل ضخامة جسدها
و تدفعني بكلتا يديها لأجد نفسي على أريكة داخل سيارة تقف خلفي
تجلس هي على مقعد السائق وتلتفت نحوى ومن عينيها شرر يتطاير
وفجأة اجدها تسمح لطفل من الشارع ( بلطجي صغير) بأن يجلس بجوارى
تدفع له 400 جنيه
وتشير له برأسها بإشارة لا يفهمها غيره
تخرج من السيارة و تذهب هي بعيدا
فيبرز الطفل سلاح ابيض
ويطلب منى تحت تهديد السلاح
ان اناوله كل ما في حقيبتى من نقود وهواتف خلوية
ادفعه بعيدا عنى فيجرح يدي بالسلاح
افزع من منظر الدم
والطفل ايضا يفزع ويهرب بعيدا
واستيقظ انا من نومي
**
بدأت اتخلص من تاريخي القديم ... الجميل
اصنع لنفسي الان تاريخ جديد لا يوجد فيه غير ما احتاجه
بغض النظر عن جماله
**
اتفقت مع زوجي
ان لا نتزوج أبداااااا
حتى يدوم زواجنا
وتنجح علاقتنا
وتستمر .. وتستمر .. وتستمر
**
يحذرني احدهم في تعليق غير قابل للنشر
ان احترس من احدا في حياتي
له اسم أحمد او محمد
اضحك كثيرا من التحذير
فزوجي يحمل اسما مركبا هو .. احمد محمد
أُطلع زوجى على التعليق التحذيري
فيضحك ويقول لى
لازم تسمعى الكلام وتحترسي مني
اسأله بنصف ابتسامة : ليه .. انت ناوى تعمل فيا ايه ؟
يبتسم ويقترب مني ويهمس فى اذني : هاكلك
ويبدأ بإلتهامي
**
في الصباح
يتخلص زوجي من كل الجنون المحيط به
بأن يلقي ما تبقى من جثتي
في بحيرة لوخ لوموند
ويردد بصوت انثوي
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
اسكتلندا مقرفة .. عايزة ارجع مصر
_______

إنــتــهــى

4 comments:

فاتيما said...

التدوينة دى واللى قبلها

أقراهم واتنح
ومعرفش أعلق بأى كلام
واقول البركة ف اللى هيكتب غيرى بقى

:)


بس مش نافع
حتى لو ملقتيش كلام
غير انى احاول اقولك
ان المستوى العالى دا احناااااا
مش قده والنبى


ومخضوضين يمكن
ومتلخبطين يمكن
ومشدودين يمكن
بس أكيد
مزبهلين ..انبساطا
ومنشكحين قراية
وعاوزين كمان

:)



بوسات وحضونات
من أحد الرابضات معاكى
ف ... قلب البحيرة

candy said...

قصاصات تجتمع لتصنع قصة رعب .. بمنتهى الصدق !

مهندس مصري said...

لا أعرف أين ينتهي الخيال و أين تبدأ الحقيقة و لا أجد ما أقوله سوى
عمار يا أسكتلندا :)

بـت خـيـخـة وأي كـلام said...

فاتيما
candy
مهندس مصري

شكرا ليكم يا جماعة على تعليقاتكم وتواصلكم معايا







الناس اللى منشرتش تعليقها بناءً على طلبهم
او بناءً على رغبتي الشخصية فى الاحتفاظ بتعليقاتهم لنفسي

شكرا ليكم كلكم

و .. لأ ...انا متجوزتش
:)


و .. لأ ...انا مش رايحة إسكندرية
:(


و .. أه .. كان فيه ضرب نار إمبارح في اكتوبر ورا البيت عندي
:(

لكن .. شريف وأنا بخير والحمد لله
:)

و .. أه إن شاء الله حملتيّ التبرع بالدم الأصلية الأساسية و النسائية مستمرتان في مواعيدهم المكتوبة على السايد بار
:)


و .. أخر أخباري
إني خلعت الشبابيك كلها بنفسي وغسلتهم وركبتهم تاني
:)

وكنت هاقع بتاع يجي تلات اربع خمس سبع مرات وأنا بخلع الشيش
ولذلك بعد ما غسلت الشبابيك مركبتش الشيش تاني
ركبت الإزاز بس
:(

و أخيراً .. لأ .. أنا مش شاذة
و ش واحدة مذبهلة


شكرا ليكم كلكم

users online