Wednesday, November 03, 2010

عـَــنـــدِك شـــنـــب


فلتقترب مني

اقترب اكثر

اكثر واكثر

دعنى امارس شهوة الغرق فى عينيك

فهي شهوة لا تضاهيها الا الخطيئة دون ذنب


ولتقبلنى من وراء حجاب

ولتدغدغ اطرافي بأناملك

ولتعربد فى احضاني كيفما شئت


لتقترب اكثر قليلا

دعني اقبلك قبلة الصباح

ولتخدعني بكلماتك الماكرة

عندك شنب!


لتجعلنى اهرول لمرآتي

وأسال نفسي بصوت عالي

اهو شارب حقا ينبت تحت انفي؟


ليأتي صوتك من خلفي

مصحوبا بقهقهة مستهترة

بلا ادنى اعتبار لأنوثتي المجروحة بكلماتك

هههههههههاي ... خدعتك


نعم خدعتني

ويجب ان اقتص منك

ولكنى لا اعرف

هل اخذ بثأري منك قبلات أم أحضان؟

أم أكتفي بدغدغتك وانت نائم

أم اعلن عليك الحرب

وامارس فعل العض فى وجنتيك؟


حبيبي ... حتى احدد كيفية القصاص منك

سأكتفي بان أغرق فى عينيك

****

شريف

يا شيطاني الصغير الملاك

انا اعشق طفولتك الماكرة

فرجاءاً ... إكبر على مهل

ولتفارق أحضاني ببطئ

وبشويييييييييييييييييييييش

*****

انتهى

أم شريف

users online